هيكلة مرتبات الاداره العليا تشعل غضب العاملين بشركة we

0 1٬632

ارتفعت حالة الغضب الشديد بين العاملين في الشركة المصرية للاتصالات بسبب انتشار معلومات حول هيكلة أجور الاداره العليا للشركة، في الوقت الذي قامت فيه الشركة بعمل استفتاء للعاملين يخير هم بين حصولهم علي أرباح توزع علي شهور العام، اما يتم توزيعها في المناسبات، يأتي هذا الاقتراح الذي اقدمت عليه إدارة الشركة عليه، للخروج من إلازمة التي صنعتها بنفسها ولنفسها، حيث قامت منذ شهور بالاقدام علي حل غريب لمواجهة مطالبات  العاملين بتقليل فجوة المرتبات مع الاداره العليا، وكذلك مواجهة غلاء المعيشة، ولم تجد الشركة اي حلول سوي( الاخذ من هذا الجيب لوضعه في الجيب الاخر) حيث قامت بتوزيع الأرباح السنويه علي شهور السنه، وعندما طالب العاملون مرة اخري الزيادة، أخرجت إدارة الشركة من جعبتها نفس الكرت، وتقول للعاملين اذا أردتم فلوس زيادة نمنع توزيع الأرباح التي تعطي علي المرتب الشهري، ونعطيها.لكم مرة واحدة، اي ان إدارة الشركة ليس لديها اي حلول للعاملين، ولكن تعطي كل شيئ للاداره العليا فقط،

. تسود حالة من الغضب والسخط العام بين العاملين بالشركة المصرية للاتصالات بسبب عدم المساواة ، وكذلك لاتساع الفجوة في الأجور والمرتبات بين المديرين والموظفين بشكل عام ، خاصة بعد وصول حالة الصمت الي مداه من قبل الاداره في الاعلان علي لائحة جديدة تراعي وتقدم حلول  لمشاكل كثيره، وكذلك عدم الإعلان حتي الآن عن ( المكافأه) التي كانت تصرف  في شهر رمضان. و استبدالها بتوزيع الارباح بشكل شهري  بعد أن كانت تصرف سنويا، وازدادت حالة الغضب، مع استمرار تلك الحاله خاصة مع قدوم المهندس عادل حامد ابن الشركة وصعوده لمنصب الرئيس التنفيذي ولم يتغير اي شيئ  رغم علمه بمعاناة العاملين، . اشياء كثيرة وملفات تم غلقها دون وضع حلول لها، ويتجاهلهااعضاء نقابة العاملين ،الذين لم يقدموا حتي الآن ماهو مرجوه منهم  ،منها ملف الرعاية الصحية الذي صرف عليه أكثر من 400مليون جنيه، ولم يحصل العاملون علي الخدمات التي ترضيهم،.. نعود الي الملف الأهم هو الفجوه في الأجور، وما نتج عنها من صراعات وصلت الي حد انشاء قطاعات وادارات كثيره بمسميات وظيفيه  متشابهة ولا احد يعلم مافائدتها حتي الآن، الجدير بالذكر ان المهندس أحمد

البحيري الرئيس التنفيذي السابق قام بزيادة كلا من بدل الانتقال و بدل الاداره للاداره العليا حيث اصبح بدل الانتقال او السياره لمدير عام 10 الاف ج و بدل الاداره 15 الف ده غير المرتب و غيرها من البدلات

و كما انه اصدر قرار ان الحد الادني لدخل مدير عام بصرف النظر عن سنوات الخدمه لا يقل عن 40 الف ج شهريا
و بالتالي اصبح هناك حرب اهليه و اقتتال داخلي علي منصب مدير عام

 

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق