ننفرد بنشر بيان رئيس رئيس هيئة الرقابه الإشعاعيه حول وفاة عالم الطاقه الذريه المصري

0 250

جاءت كلمة رئيس هيئة الرقابه الإشعاعيه الاستاذ الدكتور سامي شعبان في بيان  توضيحي  نشره لللعاملين، حيث قال بالاشارة الي وفاة السيد الاستاذ الدكتور ابوبكر عبد المنعم رمضان الأستاذ المتفرغ بقسم المواقع والبيئة شعبة الرقابة الإشعاعيه بهيئة الرقابه النوويه والإشعاعية، حيث قال أثناء مشاركته بورشة عمل نظمتها الوكاله الدوليه للطاقه الذريه من خلال مشروع التلوث البحري، وهو أحد مشاريع التعاون الفني مع الوكاله الدوليه، والذي تم عقده خلال الفتره من 2حتي 6سبتمبر من هذا العام، بمدنية مراكش بالمغرب، ومن متابعة الموقف من خلال سفارة جمهورية مصر في المغرب حيث أفاد سفيرنا بالمغرب اشرف ابراهيم بأنه أثناء الاجتماعات شعر الدكتور أبوبكر رمضان بإجهاد، استأذن بالذهاب الي غرفته، وزاد عليه التعب فأبلغ الفندق الذي أبلغ المسئولين عن الورشه وتم نقله الي المستشفي حيث وافته المنيه، وقد أمرت السلطات المغربيه بتشريح الجثه، وهو إجراء متبع مع أي أجنبي يتوفى في المغرب، وقد انتهت عملية التشريح الأولي، وكشفت عن أن الوفاة بسبب سكته قلبيه، وستصدر نتائج التشريح النهائيه اليوم، وتتولي وزارة الخارجية بالتنسيق مع السلطات المغربيه الانتهاء من كافة الإجراءات وإعادة جثمان الفقيد

في نفس السياق نشر زملاء الدكتور أبوبكر كلمات توضح مدي حبهم له، حيث قال احد زملائه :اننا جميعا كعاملين فى الهيئة نعرف ان الدكتور ابوبكر اسس الشبكة القومية للرصد الاشعاعى منذ منتصف التسعينات و، فى خطواته الاولى وطوال هذه الرحلة من النجاح صال وجال فى كل دول العالم وشارك فى كل المؤتمرات والمحافل الدولية ولو كان هناك اى نوايا سوء كان متاحا ذلك طوال سنوات مسيرته  والشبكة القومية للرصد الاشعاعى مازالت تقوم بمهامها ولديها كتيبه من الزملاء الدكاترة الذين يقومون بادوارهم ولم يحدث ان توقفت سفرياتهم طوال هذه الاعوام فى جميع انحاء العالم ومعروف للعالم باسره والوكالة الدولية  قوة وثبات البرنامج المصرى للامان النووى والرصد الاشعاعى على مدار سنوات طويلة جدا والدكتور ابوبكر رمضان احد اكبر  الخبراء المصريين والدولىين منذ سنوات طويلة …رحمه الله ورحم كل اساتذتنا الافاضل الذين غادرو وبلا ادنى شك غيابهم يؤثر فينا جميعا ويعز علينا فقدهم …وحفظكم الله جميعا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق