ad1
ad1

منح المرأة العاملة اجازة حتي اول ابريل.. البرلمان يدرس.

0 279

تسببت تعليق الدراسة لمدة اسبوعين مشكله كبيره للامهات العاملات، خاصه مع صدور قرار اخر بغلق الحضانات، مماترتب عليه اعباء وضغوط كبيره للمراة العامله، مما ادي الي قيام

لجنة القوى العاملة في مجلس النواب، باصدار توصية برلمانية بمنح المرأة العاملة إجازة حتى الأول من أبريل، في ضوء توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي بوقف الدراسة في المدارس، وإغلاق الحضانات، لتخفيف العبء عن الأمهات العاملات في القطاعين العام والخاص.
وقالت النائبة سولاف درويش وكيل لجنة القوى العاملة بمجلس النواب، ، إنّ اللجنة البرلمانية في حالة تواصل دائم منذ أمس، لبحث إصدار التوصية، في إطار توجيهات القيادة السياسية لمواجهة انتشار فيروس كورونا.
وأوضحت أنّ هناك أزمة كبيرة تواجهها كثير من البيوت المصرية بسبب إغلاق الحضانات الخاصة، ما يضطر الأم العاملة إلى أصطحاب أبنائها الصغار الذين لا تتجاوز أعمارهم 5 سنوات إلى مقر عملهم، مشيرة إلى أنّ هذا الأمر قد يؤدي إلى كثير من العواقب، أبرزها رفض جهات العمل الخاص، اصطحاب الموظفة لأبنائها، لا سيما أنّ ذلك قد يؤثر على الدولاب الوظيفي.

وتابعت: “الأخطر هو تعرض هؤلاء الأطفال للاحتكاك بين التنقل في أكثر من مكان، سواء في المواصلات العامة أو داخل مكان العمل، وبالتالي ليس أمامنا سبيل سوى اتخاذ الاحتياطات المناسبة، إما بإعطاء العاملات إجازة مدفوعة الأجر، أو عمل شيفتات تقسم على مدار أيام الأسبوع للعاملات في القطاعين العام والخاص”.
وشددت وكيل لجنة القوى العاملة، على أنّ العالم بأثره يمر بأزمة كبيرة، والدولة تسعى بكامل طاقتها إلى وضع ضوابط حاسمة لمواجهة الكارثة الصحية التي تحتاج العالم خشية انتشارها بين المواطنين في مصر، ما يتطلب تكاتف المؤسسات العاملة في القطاع الخاص لسرعة التعاون وتذليل العقبات أمام الأمهات العاملات، اللاتي يواجههن أزمة حقيقية بسبب توقف العمل بالحضانات الخاصة، اتساقا مع وقف الدراسة في المدارس.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق