مصر في المركز ال3عالميا في زراعة الكبد..

0 131

تابع التفاصيل من جامعة المنصوره الكاتب الصحفي هشام لطفي

أعلن الدكتور محمد عبد الوهاب المشرف على برنامج زراعة الكبد بمركز جراحة الجهاز الهضمي بجامعة المنصورة الوصول الى الحالة رقم 675 زراعة كبد خلال 10 سنوات منذ بداية عمل البرنامج محققا بذلك المركز الأول محليًا والثالث عالميًا في زراعة الكبد بين الأحياء، كما حقق إنجازًا كبيرًا في مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي لإنهاء قوائم الانتظار في مجال زراعة الكبد.
مشيرا الى ارتفاع نسبة نجاح عمليات الزراعة ومقارنتها بالاحصائيات بنسب النجاح العالمية حيث ارتفعت نسبة من النجاح من 86 % عام 2017م الى نسبة 94 % عام 2018 م & 2019 م
وأضاف أن العمل جار فى انشاءات المبنى الجديد وفقا للخطة الزمنية للتنفيذ حيث تم حاليا الانتهاء من انشاءات الدور الثامن والتاسع وتجهيز المبنى الجديد فى أقرب وقت ممكن لاستيعاب الأعداد المتزايدة من مرضى زراعة الكبد وتقليل قوائم الانتظار وسيتم عمل التشطيبات والتجهيزات الداخلية بتكلفة اجمالية قدرها 250 مليون جنيه

وأشار أن الفريق الطبى يقوم باجراء حالتين زراعة أسبوعيا والمبنى الجديد سيكون اضافة وانفراجة كبيرة لبرنامج زراعة الكبد حيث سيتمكن الفريق من اجراء من 10 الى 12 حالة أسبوعيا نظرا لأن المريض سيتمكن من اجراء جميع فحوصاته وتجهيزه فى وقت أقل وفى مكان واحد
وناشد هيئات وافراد المجتمع المدنى دعم مبنى زراعة الكبد الجديد والمساهمة استكمال مسيرة النجاح والتقدم الطبي لمركز جراحة الجهاز الهضمي عامة، وبالأخص برنامج زراعة الكبد، والاستمرار في تطوير المركز ليستمر في أداء رسالته وعطائه من أجل المريض المصري، وزيادة عدد حالات الزراعة من حالتين أسبوعيا إلى ثلاث حالات للقضاء على قوائم الانتظار.
الجدير بالذكر أن المبنى مكون من دور أرضى + 9 أدوار على مساحة 800 متر مربع يضم المبنى جراج ، الدور الأول للعيادات الخارجية وكوبرى للربط بين المركز والمبنى الجديد والدور الثانى للعمليات والدور الثالث عناية مركزة 9 سرير عناية مركز ، 4 عناية متوسطة و3 أدوار اقامة مرضى اقامة بقدرة 30 سرير والدورالخامس أرشيف طبى ومكاتب ادارية والدور الثامن للاقامة بأجر اقتصادى والدورا لتاسع للتدريب والبحث العلمى .

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق