ad1
ad1

عرفتوا ايه السبب..السعاده الكتيره سبب ارتفاع عدد المنتحرين في السويد

0 232

 

بكل تاكيد ان كل الديانات السماويه تحض علي الحفاظ علي النفس، ومقاومة كل ظروف الحياه، لاختبار مدي قوة الفرد النفسية في تجاوز الصعوبات، ليفوز في النهاية بنتيجة الامتحان الدنيوي،وعلي الرغم انه حدث مؤخرا حالات انتحار معدوده بسبب الظروف الحياتيه الصعبه، الاان في الدول الاخري اوروبا يحدث فيها الانتحار لاسباب اخري عكسية كما
كشف تقرير صادر عن المركز القومي لأبحاث الانتحار والوقاية من الاضطرابات العقلية في مدينة كارولينسكا بالسويد، ارتفاع عدد المنتحرين بسبب السعادة خلال عام 2017 إلى أكثر من 1500 شخص، بما في ذلك 149 شخصا تتراوح أعمارهم بين 15 و24 عاما.

وقال جورجيو هادلاسكي، أحد الباحثين بالمركز، إذا كان هناك اتجاه صاعد، فهذه علامة مهمة على أن الأمور تسير في الاتجاه الخاطئ.

وتابع الباحث “لدينا الآن ما يكفي من البيانات لتحليل الاتجاهات وشهدنا زيادة طفيفة. غير أنها تعتبر كبيرة في عدد حالات الانتحار بين الشباب بين عامي 1994 و2017. وهذه الزيادة أقل بقليل من 1 في المئة سنويا”.

وانخفض عدد حالات الانتحار في السويد بشكل كبير في أواخر الثمانينات والتسعينات، ولكن بعد سنة 2000، استقر الانخفاض في عموم السكان، غير أنه توقف عن الانخفاض بين الشباب.

ولسنوات عديدة منذ عام 2000، ظل معدل انتحار الشباب ثابتا، ولكن يبدو أن الاتجاه الآن يسير في الاتجاه الخاطئ.

وقال باحثون في معهد كارولينسكا إنهم لا يستطيعون حتى الآن تحديد أسباب الزيادة في عدد حالات الانتحار بين الشباب، في غياب دراسة علمية تتناول هذا الموضوع.

وفي عام 2017، انتحر حوالي 1.544 شخصا في السويد، من بينهم 1.063 من الرجال و 541 من النساء. وكان هناك 149 حالة انتحار بين الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و24 سنة وثمانية أطفال تحت سن 14 سنة.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق