DFP

- Advertisement -

ad11
ad11

طارق شوقي : الأسر التي تريد ذهاب أبنائها للمدرسة هي الغالبية الكاسحة،

0 198

حسم الدكتور طارق شوفي وزير التربيه والتعليم من قبل حالة القلق التي تسيطر علي اولياء الامور من اصابة ابنائهم بكورونا، حيث وفر خيارات كثيره منها التعليم من خلال القنوات التعليميه التلفزيونيه، وعدم الذهاب للمنازل، واعطت الوزاره حق الاختيار لاولياء الامور، رغم ذلك هناك نداءات كثيره تطالب بغلق المدارس، حيث قال الدكتور طارق شوقي في قناة اون مع الاعلاميه لميس الحديدي ان

اليوم شهد أكبر حضور من طلاب المرحلة الثانوية في المدارس، معلقًا أن هذا يعني أن “الأسر التي تريد ذهاب أبنائها للمدرسة هي الغالبية الكاسحة، أما الأصوات التي تريد عرقلة الوزارة لها أهداف أخرى”، على حد تعبيره.

واضاف الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، إن تعليق الدراسة أمر غير وارد على الإطلاق، مشيرًا إلى أن الوزارة قررت منح الأسر خيار جلوس أبنائهم الطلاب في المنزل واستكمال شرح المنهج عبر القنوات التعليمية أو منصات الإنترنت.

ولفت إلى إتاحة الوزارة إمكانية جلوس الطلاب في المنزل، وتركت قرار ذهاب الطالب للمدرسة من عدمه لولي الأمر، ليتخذ القرار الأكثر حكمة من وجهة نظره لأبنائه، قائلًا: “لكل ولي أمر القرار ببقاء طلابه في المنزل والحصول على المنهج عبر المنصات أو يمكنهم الذهاب إلى المدرسة والالتزام بالكمامة والإجراءات الاحترازية”.

وردًا على مقولة “صحة الطلاب أهم من التعليم”، قال إن من يردد ذلك يمكنه تطبيق هذا الأمر على أبنائه وليس على جميع الطلاب أو اتخاذ القرار نيابة عن غيره، مؤكدًا أن الامتحانات ستكون في موعدها وستعقد في المدارس وليس من المنزل أو بالأبحاث كما حدث العام الماضي.

ad4

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق