سر اختفاء جزء كبير من جبل كريستال  مصر.. اغلي جبال العالم

0 229

جبل من الكريستال او الماس موجود في مصر تحديدا في الواحات البحريه من الصحراء الغربيه، هذا الجبل هو حلم كبير لمن يعرف بعض المعلومات عن وجود هذا الجبل، لكن اين الحقيقة في تلك الاخبار المتواتره، فهل هناك ثروة تقدر بالمليارات قيمة هذا الجبل في البداية

وجبل الكريستال الموجود في الفرافرة في الواحات البحرية، الواقعة في الصحراء الغربية المصرية، واحد من هذه الأماكن الطبيعية الساحرة، التي لا يمكن مقاومة جمالها والتي لا يوجد لها مثيل في العالم كله. ولا يعتبر جبل الكريستال معلما سياحيا هاما فقط، بل له قيمة اقتصادية كبيرة للغاية بسبب احتواءه على أكثر من اثنى عشر نوعا من الكريستال.

وللأسف لم يتبقى من الكمية الأصلية من الحجارة الكريستالية التي كانت في الجبل إلا جزء صغير، بسبب عوامل التعرية والظروف الجوية، كذلك بسبب علميات السرقة التي قام بها مصريون وسياح أجانب على السواء.

وقديما كان جبل الكريستال عبارة عن كهف كامل من الصواعد والهوابط، ومع مرور الزمن ونتيجة لعوامل التعرية، فقد هذا الكهف سقفه، وتشير دلالات قديمة إلى أن تلك المنطقة أرتطم بها نيزكا ضخما منذ ملايين السنين، وان إصطدامه بالأرض ولد حرارة عالية أدت إلى إنصهار الصخور، حتى تحولت إلى قطع من الكريستال النفيسة.

قال أحمد كمال مدير المحمية  “يقع الجبل داخل لصحراء_البيضاء على بعد كيلومترات من الفرافرة، ويعتبر مزارا سياحيا في أول طريق الدخول لمحمية الصحراء البيضاء. يوجد فيه عدة أنواع من الصخور، ومع انعكاس أشعة الشمس عليها، تلمع هذه الصخور وتبرق كالماس”.

وأوضح أن الجبل والصخور المتجمعة حوله كانت في الأصل منطقة كهوف وتعرضت للغرق وتحولت إلى صخور جيرية ولذلك يطلق عليها “الصخور الجيرية المتحولة”، وهي أول نقطة على الطريق لدخول المحمية وأمامها لافتة إرشادية كبيرة تتضمن كافة المعلومات المتاحة عنها.

وعلى خلاف ما يعتقد المصريون، فإن هذا الجبل ليس له أي مردود اقتصادي لأن الصخور المتواجدة به ليست من الكريستال أو الماس بل هي صخور جيرية متحولة، حسب ما أكده كمال. كما نفى كمال ما تردد عن أن نيزك ارتطم بالأرض منذ ملايين السنين في تلك المنطقة وأسهم في صهر الصخور وتحويلها إلى قطع من الكريستال الثمينة.

وشدد كمال على أن “منطقة الصحراء البيضاء التي يقع فيها جبل الكريستال كانت في الأساس بحرا أثناء عصور الأيوسين وامتدت حتى العصر الكريتاسي أو ما يعرف بالعصر الطباشيري. وجف البحر بعد ذلك وظهرت هذه المنطقة مكانه

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق