دراسه ضوء الشمس يجعل كورونا لا يعيش طويلًا.. ولكن

0 236

العلماء والباحثين يعكفون داخل معاملهم ومراكزهم البحثيه للخروج باية حلول جديده تساهم في انهاء كارثة ازمة كورونا، ومازال امل ارتفاع درحة الحرارة، وضوء الشمس يمثل امل للجميع حتي وان كان ضعيف، ويتمسك بهذا الامل الرئيس الامريكي ترامب الذي طالب علماء امريكا دراسة مدي تأثير الشمس علي فيرس كورونا، حيث

وقام الأطباء بجامعة شيكاغو بإجراء دراسة مكثفة عن هذا الأمر منذ 23 أبريل الماضي، وذلك بعدما اقترح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الشهر الماضي، وتقديم بيل بريان الذي يقود قسم العلوم والتكنولوجيا في وزارة الأمن الداخلي، عرضًا في البيت الأبيض حول بحث يظهر أن الفيروس لا يعيش طويلًا في درجات الحرارة المرتفعة.

وقال بريان: “الفيروس يموت أسرع في ضوء الشمس”، تاركًا ترامب يتساءل عما إذا كان بإمكانه إدخال الضوء للجسم” واقتراحه بحقن المطهر للتغلب على فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وأعلن فريق البحث نتائج الدراسة، أمس  في مؤتمر صحفي مع عمدة شيكاغو لوري لايتفوت الجمعة، نتائج هذه الدراسة وقالت مفوضة الصحة في شيكاغو، الدكتورة أليسون أروادي، إن ضوء الشمس لا يزيل خطر الإصابة بالفيروس المستجد تمامًا.

وتابعت: “الضوء لديه القدرة على جعل الفيروس لا يعيش طويلًا ولكن ذلك لا يجعل من عدم التواجد بالخارج خطرًا على الإطلاق”.

وأوضحت الدكتور أروادي أنه من خلال التباعد الاجتماعي وغسل اليدين باستمرار، من المحتمل أن يجعل الأنشطة الخارجية أقل خطورة من انتقال العدوى من الأنشطة الداخلية.

وتأتي هذه الدراسة بعد اقتراح رئيس البلدية بالسماح لإقامة فعاليات خارجية بالصيف، ولكن بحسب ما قالته الدكتور أروادي فإنه من المهم التفكير بجدية قبل اتخاذ هذا القرار وحسابه بشكل علمي.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق