DFP

- Advertisement -

ad11
ad11

خديعة اثوبيا في سد النهضة..قد لايري النور

0 468

كلام رئيس وزراء اثويبيا ابي احمد،الذي اطلقه امس وتناقلته وكالات الانباء الاثويبيا حول تاخر بناء سد النهضة،انه قد لايري النور،يجب ان لاياخذ علي محمله العادي،لابد ان يتم تحليل وتدقيق تلك الرساله،من قبل اجهزتنا،لانه يمكن ان يكون عدد من  الرسائل للدول المموله ،التي تقف خلف السدلسرعة ضخ اموال جديدة،اوقد  يكون رسالة طمئنة للدول   المتضررةمن بناء هذا السد،وتتقاعس عن تقديم رؤية وحلول لمواجهة تلك الازمة،في كل الاحوال تصريحات رئيس وزراء اثيوبيااحدثت صخب كبير صاحبهاردورفعل شعبيه ورسمية،حيث تم تجهيز لجنه كبيرة،للسفر الي اثوبيا لدراسة ابعاد هذه الازمة،اماعن الكلام الرسمي الذي صرح به رئيس وزراء اثوبيا فقد اكد

، عن انه هناك مشكلات تواجه بناء السد، مؤكدا أنه بسبب الإدراة الفاشلة للمشروع، وأوضح آبى احمد أنه رصد تأخرا فى تنفيذ الجوانب الكهروميكانيكية من جانب هيئة المعادن والهندسة المتعاقد معها .

وقال رئيس الوزراء خلال المؤتمر إن الإدارة الفاشلة تهدد استكمال السد وفق الخطط الموضوعة، وإن بناء سد النهضة الاثيوبى الكبير كان قد تم تخطيطه للانتهاء فى 5 سنوات ولكن لم نتمكن من ذلك بسسب إدراة فاشلة للمشروع  وخاصة بسبب تدخل شركة ميتيك (شركة تابعة لقوة الدفاع الاثيوبية).

أشار رئيس الوزراء إن الشركة وإدراتها لم تكن لديها خبرة أو معرفة للعمل فى مثل هذه المشروعات الكبيرة.

وأضاف رئيس الوزراء أنه بعد مجيئه إلى السلطة أسس لجنة لمتابعة سير العمل فى السد وتشير تقارير اللجنة إلى أن شركة ميتيك لم تنفذ الاتفاقية بالشكل المطلوب.

 وذكر آبى أن شركة سالينى الإيطالية سألت الحكومة عن التعويضات المالية بسبب تأخر شركة ميتيك للانتهاء من المشروع بالوقت المحدد له.

وتابع رئيس الوزراء الإثيوبى، بحسب الموقع: “لقد سلمنا سدا مائيا معقدا لشعب لم ير سدا فى حياته، وإذا سرنا على المنوال الحالى، قد لا يرى المشروع النور فى أى يوم”

 

ad4

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق