DFP

- Advertisement -

ad11
ad11

اولياء الامور  :ده مش امتحان عربي لطالب ثانوية عامة، ده   ماجستير في اللغه العربيه

0 221

حالة من الجدل  ظهرت بين اولياء امور طلاب الثانويه العامه شعبة علمي في أول أيام امتحان اللغه العربيه، رغم الجهود الكبيرة التي بذلتها الدوله للارتقاء بالتعليم من خلال الاستراتيجية التي وضعها الدكتور طارق شوقي لتغيير طريقة تعامل الطلاب وتحويل عملية التلقين الي فهم، من خلال استخدام الأدوات التكنولوجيا، بعيدا عن رؤية التطوير التي يمكن ان يقيمها الخبراء والمتخصصين، والتي تتضارب الآراء بين مؤيد ومعارض نذهب لليوم الأول للامتحان اللغه العربيه وننقل بعض أراء اولياء الامور، حيث يقول احدالاولياء:

طول ما احنا عاوزين الطلبة تحفظ وتسمع وتطلع تواجه مشاكل الحياة بطريقة الحفظ والتسميع يبقي بنحكم عليهم بالفشل.. ويقول اخر :

ده مش امتحان عربي لطالب ثانوية عامة، ده امتحان لخريج تربية داخل ياخد ماجستير في اللغة العربية.. كل دي قصص؟ كل دي قطع للقراءة ثم السؤال في مضمونها؟ كل دي أسئلة بإجابات متشابهة في المعنى. مبروك عليكم نجاح خطة مفيش طالب يقفل الامتحان.. هونوا على ولادكم وامسحوا دموعهم مفيش حاجة تستاهل واللي ربنا كاتبه هياخدوه في حياتهم، ولادكم ملهمش أي ذنب إن اللي بيحط امتحان زي ده، ويختار أسئلة زي دي..

ويقول ثالث

هذا الجيل مظلوم اولا لا مدارس ولا كتب ولا مناهج واجتهادات متعارضة طوال ثلاث سنوات وكل يوم قرار جديد الامتحان تابلت لا ورقى  امتحان تجريبى لا علاقة له بالامتحان الاصلى انا بجرب اذا انا موجود  والاهالى والطلاب هى من تدفع الثمن اعصابهم واموالهم ومستقبل الأبناء هذا شرح بسيط للمشكلة نريد حلا حرام الدفعات الحالية يضيع مستقبلها فى تجارب

ويقول رابع

حرام لما مايكنش في مدرسة ولا مدرس ولا كتاب ولا خطة واحدة محدده نمشي عليها
سنه من العمر بتروح وفلوس بتتصرف واعصاب بتتعب واحلام بتضيع عشان ايه ولمصلحة مين

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق