DFP

المراكز البحثيه في الصين تحذر من كارثه كبيره في شهر مارس.. تنتج عن كورونا

0 112

ووفقًا لصحيفة “South China Morning Post”، وضعت مجموعة مكونة من خبراء في مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، بالتعاون مع الجيش الصيني، ومجموعة من المعاهد البحثية، سيناريوهين لتفشي كوفيد-19، في العالم عام 2021.

أوضح العلماء أنه من المتوقع أن يرتفع معدل الإصابات بكورونا، في جميع أنحاء العالم خلال العام الجاري ليصل من 92 مليونًا إلى 170 مليونًا، في غضون الشهرين المقبلين، مشددين على أنه أسوأ سيناريو متوقع للجائحة.

بينما قال شو جيانغو، رئيس المجموعة البحثية، إن نحو خُمس الإصابات الموجودة في العالم توجد في الولايات المتحدة الأمريكية، مؤكدًا أنه بحلول أوائل مارس المقبل من المتوقع أن يرتفع عدد الوفيات إلى 5 ملايين وفاة.

أما السيناريو الثاني فهو الأكثر تفاؤلًا، بالسيطرة على الوباء، وذلك بالالتزام بقواعد التباعد الاجتماعي، وارتداء الكمامات، بينما أكد جيانغو أنه لا بد فرض حكومات العالم المزيد من القرارات الصارمة، لاحتواء تفشي الفيروس داخل بلادهم، مع استمرار برامج التطعيم الشاملة من لقاحات كورونا.

في نفس السياق أوضح جيانغو أن المجموعة البحثية تتوقع أنه في حالة الالتزام بالإجراءات الاحترازية، إلا أن العالم سيحصد نحو 300 ألف حالة وفاة بحلول مارس المقبل.

أشار إلى أن فيروس كورونا كالإنفلونزا يتحور ويتطور، وفقًا لتغيرات المواسم، الأمر الذي من الممكن أن يعطل فعالية اللقاحات ضده، ومحاولة الدول كبح انتشاره

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق