ad1
ad1

الضحية 2 للفياجرا النسائية يكشف تفاصيلها محضر قسم السيدة زينب

0 610

الحاله الثانية للعلاج الجديد الفياجرا النسائية ،الحاله الاولي لم يحدد تفاصيلها وربما كانت تحكي في شكل مضحك ،فهي اقرب للتسليه ،ولكن هذه المره قصة بالمستندات ،وتحديدا محاضر قسم شرطة اثبتت وفاة سيدة بعد تناولها للفياجرا النسائية..اذن كلام الدكتوره هبه قطب استاذ الطب الشرعي والعلاقات الجنسية وتحذيرها ان تلك الاقراص يمكن ان تؤدي للوفاه،ليس كلام عابر بل حقيقة علمية ،نعود لها بعد ان نتعرف علي تفاصيل محضر الشرطة،حيث

عثر الأهالى على ربة منزل متوفاة بحى السيدة زينب، داخل سيارة تاكسى، وتم القبض على الشخص الذى كان برفقتها بالسيارة، وبسؤاله اعترف بأنه كان يمارس الرذيلة مع السيدة داخل شقته عقب تناولها الفياجرا النسائية، وحرر محضر بالواقعة وتولت نيابة السيدة زينب التحقيق.

البداية كانت بتلقى قسم شرطة السيدة زينب، بلاغا من سائق تاكسى أفاد فيه أن شخصا ومعه سيدة استقلا السيارة، وأثناء سيره بالطريق فوجئ بوفاة السيدة التى بصحبة السائق، انتقل رجال المباحث لمكان الواقعة، وتم القبض على الشخص الذى كان برفقة المتوفاة.

اعترف المتهم أمام رجال المباحث، بأنه أقام علاقة جنسية آثمة مع المتوفاة مقابل حصولها منه على 200 جنيه، وأثناء ممارسة الرذيلة معه داخل شقته، تناولت المتوفاة عقاقير طبيبة قالت له أنها فياجرا نسائية.

وأضاف المتهم أنه عقب انتهاء ممارسة الرذيلة مع المتوفاة، اصطحابها واستقل تاكسى لتوصيلها إلى أهلها، ولكنه فوجئ بأنها لا تتحرك داخل التاكسى وتوفيت، وتم إحالة المتهم إلى نيابة السيدة زينب التى أمرت باستدعاء أهلية المتوفاة..

حذرت الدكتوره هبه “قطب” من خطورة الفياجرا النسائية، وعددت المشاكل الصحية التي يمكن أن تصيب المرأة عند تناول هذا النوع من العقاقير الطبية، وذلك بناء على دراسات علمية مؤكدة أثبتت أن الفياجرا النسائية تسبب احتقانا في الحوض، حيث تزيد من ضربات القلب وضخ الدم في الأعضاء التناسلية الأنثوية، ما يسبب احتقانا في الحوض.

 

كما نوهت على وجود عدد من العقاقير الطبية المنتشرة أيضا في الصيدليات الكبرى والتي تماثل الفياجرا النسائية، ولكنها أكثر خطورة حيث تخل في نظام إفراز إنزيمات المخ، فتزيد من المؤثرات العصبية والهرمونات المسؤولة عن الإحساس بالنشوة والسعادة، وبعد فترة من استخدامها تقضي على الرغبة الجنسية، وقد تؤدي إلى التسبب في وجود ميول انتحارية عند المرأة. كما أكدت أنه لا يمكن لأي امرأة أن تعتمد على تلك العقاقير الطبية والفياجرا النسائية بدون وصفة من طبيب مختص يحدد الجرعة حسب الحالة المعروضة عليه وما تحتاجه فقط، لأن أي تناول لهذه العقاقير دون الرجوع للطبيب وبأي جرعة سواء كبيرة أو صغيرة قد يسبب مضاعفات من الممكن أن تصل إلى حد الوفاة.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق